الاثنين، 16 يوليو، 2012

من يوميات مجنون - هل الحُب إختراع؟


دائما ما تأتيني الأفكار ليلا وكأنها كالخفافيش ترفض أن تخرج من أوكارها في ضوء الشمس – وفي هذه الليلة الصيفية الحارة الخانقة الحانقة الموغلة في الرطوبة والعرق وجدتها – لا تسيء الظن بي ياصديقي فأنا لا اقصد هنا أني وجدت أنثي ملائكية – فأنت تعلم جيدا أني رجل زاهد في النساء منذ زمن البعيد – ولكن اقصد أني اكتشف اكتشافا خطيرا - فبعد البحث والفحص والتمحيص وقراءة  التاريخ والمراجع والأقاصيص اكتشفت أن الحُب اختراع.
فقد قيل بأنه كان هناك امرأة جميلة بل فاتنة الجمال تراها وكأنك دخلت إلي قصص الحب القديمة فرأيت ست الحسن أو ذات الرداء الأحمر أو حتى عروسة البحر فهي تغري الجماد قبل الإنسان، وكانت تمتلك طاووس مغرور– طاووس هادئ معتد بنفسه واثق الخطى يمشي ملكا ولكنه كان عنيد لا يحب أن يصدر له احد أمراً فكانت كلما نهرته حتى يغني لها كان ينظر إليها ويصمت، ولقد استخدمت معه كل الحيل والطرق حتى إنها منعت عنه الطعام والشراب ولكنه كان عنيدا ورفض أن يستسلم لها بأي حال من الأحوال.
 ففكرت هذه المرأة في فكرة تحاول بها تغيير طابع هذا الطاووس العنيد لتجعله طوع أمرها وتطبيقا للمثل القائل أن الحاجة أم الاختراع فقد تفتق ذهنها عن فكرة مبدئية - هي النموذج الأول من فكرة الحُب – فقامت له في كامل زينتها وبنظرة فاتنة تذيب الحجر وبابتسامة عذبة رائعة وبصوت رقيق هادئ يكاد لا يُسمع، وضعت أمامه الحَب وقالت هذا طعامك وبدأت في وضع الطعام في فمه – ثم تركته وانصرفت ونظرت إليه من بعيد فرأته في حالة من النشوة والدهشة – فتأكدت إنها تسير في الطريق الصحيح – فبدأت تهتم وتعتني به وتلبي طلباته بصبر ودلال ولا تنهره وتتغزل في مفاتنه الكثيرة تستخدم دموعها تارة  ورقتها وحنانها تارة أخري.
 ولما شعر هذا الطاووس بكل هذا الاهتمام وهذا الدلال لان قلبه ورقت مشاعره وخشي إن هو استمر في عناده أن يفقد كل هذا الدلال والاهتمام فبدأ في الغناء فكانت تجلس أمامه كل ليلة يغني لها وهي تجلب له الحَب حتى وقع في غرامها وصار لا يري إلا هي - ينتظرها بشوق ولهفة – يغني لها من عذب الحديث وحلو الكلام - وقد تطورت هذه الكلمة - الحَب -  بمرور الزمن إلي كلمة الحُب – وكان هذا هو النموذج الأول من الاختراع.
ولما وجدت هذه المرأة نجاح التجربة قررت أن تطبقها علي الرجل فنجحت نجاحا باهرا، ومن هنا نشأت فكرة الحُب.
هذه هي فكرتي وفلسفتي عن فكرة الحُب، وألان هل حقا أنا مجنون كما يطلقون عليّ.

هناك 18 تعليقًا:

Menna يقول...

لا ابدا لا سمح الله :)
مش انا قولتلك الحر يعمل اكتر من كده :)
حلوة الفكرة اوي اوي
الاهتمام الرعاية الدلال هي الصورة الاولية للحب فعلا ... و له بعد كده صور اعمق واقوى
لو نطبق دلوقتي الافكار الاولية دي بس بالتبادل حنعرف فعلا قيمة النعمة دي (الحب) لكن الي بيحصل دلوقتي ملوش علاقة بالحب
ده صراع
صراع شهوات وكرامة و عند و حاجات تانية كتير
احنا محتاجين حد يعيد اختراع الحب تاني
تحفة كالعادة درة جديدة تضيقها الي لالئ افكارك المكتوية
تحياتي :)

سندباد يقول...

منه
هههههههههههههههههههه
فعلا والله الحر يعمل اكتر من كده بكتير
تخيلي افضل تعبير قلتيه دلوقتي اننا محتاجين نعيد اخرتاع الحب من اول وجديد لان الموجود دلوقتي زي ما قلتي صراع وقتال وعند
تحياتي لمرورك الجميل دايما وتعليقاتك الرائعة دايما
ربنا يخليكي علي ذوقك
نورتيني

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا أمجد
قصة جميلة لها مغزى ومعنى وكما ذكرت الحب يحتاج للإهتمام والرعاية ليكبر دائماً كنت أطلق عليه جنين الروح لأنه كذلك إن لم يجد دفئ وإحتواء لن يكبر ولن يرى النور وسوف يجهض من أقل لا مبالاة لذلك كانت مسؤلية الرجل والأنثى هي بحنانها ودلالها وهو بـ الآمان والتفهم ولكن صدقني لازال الحب النقي الصادق موجود متى ماآمنا به وحافظنا عليه "
؛؛
؛
أنت مجنون ولكنه جنون الكاتب المبدع
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

re7ab.sale7 يقول...

الحب وهم
جايز
الحب سعادة
جايز
الحب جميل
جايز
الحب اعمي
جايز
الحب حاجات كتير هو ده الحب

Bent Men ElZman Da !! يقول...

الحب خليط من كل حاجه
واولها الجنون
حبيت جدا اسلوبك فى القصه دى

دمت مبدع :)

Hanan w Haneen يقول...

ههههههه بجد حلوة اوي اوي القصة دى و اسلوب التعبير فيها ..

وفعلا " ان كيدهن عظيم "

علشان كده انا شايفة ان اى واحدة تقدر تقدر تعمل كده فهي تقدر تاكل دماغ اى واحد حتى لو بيحب غيرها ومتيم بيها .. بشوية الحركات المصتنعة دى ..

بس اجملها طبعا لما يكون حـب نقـي وحقيقي بين اتنين بس .. مش تلاتة :D

تحياتى :)

-=¤§آس§¤=- يقول...

فكرتك رائعة
وربما من هنا اتت الفكرة :)
الحب هو اهتمام
الحُب من أشد الاختراعات جمالاً
راقت لي كلماتك
صباحك فُل

مصطفى سيف الدين يقول...

هناك الكثير من النساء يرون الحب كذلك الذي وصفت
كيف يتحول الرجل (للخاتم) في اصبعك هذا هو الحب
الفكرة مبهرة و رائعة ووصفتها جيدا كعادتك
تحياتي لك

هبة فاروق يقول...

الحب يصنع المعجزات
سمعت عباره فى احد الافلام الاجنبيه رجل يسال صديقه لو عزلت فى مكان بعيد وخيروك بين الحب والطعام ايهما تختار
قال اختار الحب فالحب هو وقود البشر
تحياتى لما سردت هنا

ريبال بيهس يقول...

مساء الورد سندباد

فلسفة خاصة تفسر بها الحب كما يترائا

لك وهي فلسفة صحيحة إلى حد كبير فالحب

يحتاج الإهتمام والرعاية والحنان

ليكبر أكثر وأكثر وهذا مفقود تماماً

في هذا العصر ومعه نحمل الحب السبب

وننسى مسبباته التي أهملناها ...

قصة رائعة وتصور أروع من قلمك ...

تحياتي وإحترامي

سندباد يقول...

ريماس التدوين
الحب طفل صغير محتاج رعاية واهتمام عشان يكبر ويفضل موجود
تحياتي لمرورك الراقي ولفكرك الرائع دائما
نورتيني

سندباد يقول...

رحاب
مفيش حد يقدر يدي تصور او تعريف معين عنه ده حالة خاصة بتختلف من شخص لاخر ومن ظروف لظروف
نورتيني بمرورك
تحياتي

سندباد يقول...

بنت من الزمان ده
وهو اللي مخلينا عايشين لحد دلوقتي ومستحملين الا شوية صبر وشوية جنون
تحياتي لمرورك الراقي
نورتيني

سندباد يقول...

حنان وحنين
ان كيدهن عظيم ياسيدتي
بس في الاخر لا يصح الا الصحيح والحب الصادق هو الذي يبقي
نورتيني كالعادة دائما
تحياتي

سندباد يقول...

-=¤§آس§¤=-
صباحك ياسمين اسعدني مرورك وتعليقك الرقيق
تحياتي الخالصة
نورتيني

سندباد يقول...

مصطفي سيف
فعلا ياصديقي الحب عند البعض هو الامتلاك بغض النظر عن المشاعر والاحاسيس
نورتني كالعادة ياصاحبي
ربنا يخليك

سندباد يقول...

هبة فاروق
فعلا الحب يصنع المعجزات وهو الوقود الذي نستطيع ان نكمل به الطريق
اسعدني مرورك وتعليقك الراقي دائما
نورتيني

سندباد يقول...

ريبال
متشكر ليك جدا علي مرورك وتعليقك الراقي
فعلا عندك حق كلنا حاليا بنفهم المعني الحقيقي للحب خطأ
نورت ياصديقي
تحياتي الخالصة