الاثنين، 7 نوفمبر، 2011

معطف الحنين




ليلة من ليالي الشتاء الباردة ، السماء ملبدة بالغيوم تخفي ضوء القمر أو كأن القمر قد رفض الحضور في هذه الليلة متعمدا ، زخات من المطر تنزل من السماء من حين لأخر تنذر بشلالات قادمة ، أمواج البحر تتعاقب تتصادم تتسابق للوصول الي الشاطئ في مرح.
وفي الشالية الصغير المطل علي هذا البحر الهائج أعد لنفسه كوب من الشاي الساخن يبحث فيه عن الدفء ، دخل إلي غرفته يبحث عن معطفه القديم حتي عثر عليه، إرتداه بلهفة محاولا الدخول إلي حنايا الدفء ، نظر إلي نفسه في المرآة وتسمر أمام نفسه وقد شعر بدفء عارم قد إعتراه وحنين جارف قد إحتواه مر بيده علي المعطف وكأنه يلمس أثار يداها وجسدها عليه وتذكر يوم أن أهدته هذا المعطف قالت له باسمة خذ هذا المعطف لقد إرتديته قبلك حتي تتذكر دفء جسدي وهو عليك دائما خرج إلي الممر المؤدي للشاليه تحت المطر العنيف لم يشعر بهذه الزخات القوية، لم يشعر بهذا البرد القارص،فقد كان الدفء في داخله أقوي وأعنف ضم ذراعيه وكأنه يحضنها داخله ظل واقفا حتي إنتبه إلي صوت الرعد يوقظه من حنينه وذكرياته عاد إلي الشاليه مرة أخري وتخلي عن معطفه فقد كان أهون عليه أن تتجمد أطرافه بردا من أن يحترق بنيران الحنين.

كل سنة والجميع بخير - انه اجتهاد بسيط واضافة اتمني ان تكون جيدة للقصص الجميلة لمدونة معطف من القيود للمدونة الرائعة حدوتة مصرية واعلم ان كلماتي متواضعة جدا جدا بجانب الروائع التي نشرت في مدونة المعطف - اشكرك يادكتورة شرين علي اعطائي تلك الفرصة للمشاركة، تقديري واحترامي للجميع  


هناك 25 تعليقًا:

faroukfahmy58 يقول...

سندباد
مر بيده على المعطف كأنه يلمس آثار يداها وجسدها عليه
ما هذا التعبير الرقيق وما هذا الابداع اللغوى الذى فاق بوصفه كل تعبير أخاذ
بارك الله فيك وكل عام وانت بخير
الفاروق

مصطفى سيف الدين يقول...

أهلا بك يا صديقي في نخبة من أثارهم جمال ذاك المعطف فتأثرت به أقلامهم وتناثر منها الابداع والاحساس الرائع
كالعادة قصة مملوءة بالاحاسيس الدافئة الصادقة تجعل للمعطف قيمة رائعة حقا لقد اثرى قلمك مجموعة المعطف
اشكرك وتحياتي لك
وكل عام وانت بخير

شيرين سامي يقول...

العفو يا أمجد أنا لا أستحق الشكر أبداً لأن نجاح سلسلة المعطف هو بسبب الكتاب المبدعين و الأقلام المتنوعه و ها أنت أضفت نكهتك الخاصة جداً للمعطف فمرحباً بك في هذه السلسة الرائعه و أتمنى المزيد من مشاركتك.
بالنسبة للقصة فهي دافئه تماماً ككوب النسكافيه في الشتاء:)

دمت مبدعاً تحياتي و تقديري لك

دعاء العطار يقول...

القيد هنا .. قيد الذكريات والحنين الى الماضى .. والبروده اهون بكثير من دفء محمل بذكريات لن تعود

سعيده جداً بالمعطف وهو بين يديك :)

دمت بكل الخير :)

ابراهيم رزق يقول...

جميلة القصة
و لكنه تخلص من المعطف و هو واهم لانه لن يستطيع التخلص من قلبه
اعتقد ان الحنين سيظل موجودا و ربما يزداد حنينه حنين اخر و هو اشتياقه الى المعطف مرة اخرى لكى يواسيه و يؤنسه

تحياتى لك و تشرف المعطف بك

هبة فاروق يقول...

جميل ما قصصت يا سندباد الكلمة والمعنى
قصة شعرت فيهابدفء المشاعر والاحاسيس
مبدع دائما

سندباد يقول...

استاذ/ فاروق
متشكر ليك جدا علي مرورك الرقيق وتعليقك الراقي واتمني دائما ان اكون عند حسن ظنك وظن الجميع
كل سنة وانت طيب وبخير

سندباد يقول...

مصطفي
كل سنة وانت طيب يامصطفي ودائما بخير
متشكر ليك جدا علي المجاملة الرقيقة
تحياتي واحترامي

سندباد يقول...

دكتورة شرين
متشكر ليكي اولا علي السماح لي بتلك المشاركة المتواضعة واتمني فعلا ان تكون الاضافة قد نالت اعجاب الجميع
ومتشكر ثانيا علي مرورك وتعليقك الرقيق تحياتي الخالصة
وتقديري واحترامي

سندباد يقول...

دعاء العطار
فعلا القيد هنا هو الذكريات وما بها من حنين واشتياق
نورتي كلماتي المتواضعة
تحياتي وتقديري واحترامي

سندباد يقول...

أ / ابراهيم
اضافة بسيطة جنب اضافتكم الجميلة الرائعة متشكر لمرورك الذي شرفني جد
تعليق رائع فعلا تخلص من المعطف بسهولة ولكنه لن يستطيع ان يتخلص من الحنين بتلك السهوية
نورتني جدا

سندباد يقول...

هبة فاروق
متشكر ليكي علي مرورك وتعليقك الراقي دايما منوراني ومنورة كلماتي الكتواضعة
تقديري واحترامي

نور القمر يقول...

كلمات رائعه ..
شكرا لك
مع تحياتى وكل عام وانت بخير يارب واعاده الله عليم بالصحه والهنا ..
نور

Carmen يقول...

جميلة اوي سندباد تسلم ايدك :)

فتاة من عالم آخر يقول...

جميلة أوى أوى
أوى
ورقيقة أوى واللى كان صعب أوى إن كلماتك خلتنى ألبس أنا (معطف الحنين)
شكرا ليك بجد

ساسو يقول...

صباح الجمال سندباد
احساسك دافي اوي
وكتير مشاعرك رقيقه
كلماتك اجمل حاجه في الصباح
تسلم يا سندباد التدوين

سندباد يقول...

كارمن
متشكر ليكي جدا علي المجاملة دي
تحياتي
نورتيني

سندباد يقول...

فتاة من عالم اخر
متشكر ليكي تعليقك الرقيق وسعيد بان القصة عجبتك
نورتيني ونورتي كلماتي المتواضعة
تقديري واحترامي

سندباد يقول...

ساسو
صباحك جميل ياساسو
متشكر علي تعليقك الرقيق ده وسعيد بان القصة عجبتك
نورتيني
تقديري واحترامي

افكار مبعثرة يقول...

رائع و رقيق ما كتبت و لكن هل ستيخلص من حنينه بتخلصه من المعطف
تحياتي لابداعك

nanny يقول...

السلام عليكم

وجع البنفسج يقول...

بالعكس .. قصة جميلة ومؤثرة وإضافة جديدة لسلسلة معطف من قيود .. والله انا نفسي اكتب في هالموضوع بس مش عارفة .. الفكرة لسه ماجتش ..

لعله خير ..

اسعد الله صباحك اخي الكريم .

سندباد يقول...

افكار مبعثرة
الحنين كالوشم علي الجلد من الصعب بل من النادر ان نستطيع ان نزيله انها مجرد محاولات
تحياتي الخالصة ليكي نورتيني

سندباد يقول...

ناني
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سندباد يقول...

وجع البنفسج
متشكر ليكي وعلي مرورك وعلي تعليقك الرقيق فكرة المعطف فكرة مستفزة بتخلي اي واحد يفكر يكتب فيها خاصة بعد ما يقرا الابداعات اللي موجودة
تحياتي لمرورك